اتصل بنا | من نحن
مجلة إلكترونية بيئية، ثقافية، اجتماعية، شاملة
أحدث الأخبار
مراقبة البشر للشمبانزي دفعتها لتغيير عادات صيدها لماذا "ترتدي" اللقالق جوارب بيضاء؟ ألمانيا تصدر أوراقا نقدية بقيمة صفر يورو التحكم طويل الأمد بنسب السكر في الدم... دراسة واعدة سخِيٌّ هذا الجَمال... نَــــدِيُّ البوحِ كصلاةٍ مباركة!‎ مخاطر تعقيم المياه بالفضة على بنية الحمض النووي المغرب: محاربة تغير المناخ والاستثمار بالطاقة المتجددة بسبب موجة حر وبعد كارثة البرتغال... حرائق ضخمة في إسبانيا ناشطون أنقذوا هرة علقت في محرك سيارة انتخاب كلب رئيسا لبلدية في ولاية كنتاكي استقبال "ملكي" لزوج من الباندا في برلين "ناسا" على وشك إعلان اكتشاف مخلوقات فضائية علماء روس يحوّلون أنابيب النانو إلى مستشعرات أمونيا مخاوف أميركية من عودة سمكة الشبوط الآسيوية الغازية 92 بالمئة من سكان العالم يعانون من تلوث الهواء درب الموسيقى في محمية أرز الشوف طريقة لوقف تسرب المياه الملوثة بالإشعاعات من محطة فوكوشيما الاتحاد الأوروبي... أولوية المناخ والوحدة ماكرون: خفض انبعاثات غازات الدفيئة واجب أخلاقي رئيس الإكوادور السابق: ترامب ضرب الرقم القياسي في الحماقات

بحث

فيس بوك

تويتر
اكتشاف هياكل عظمية تظهر تقدم الطب عند الفراعنة

شارك هذا الخبر

Monday, January 16, 2017

أعلن الدكتور محمود عفيفي، رئيس قطاع الآثار المصرية الكشف عن 12 مقبرة جديدة بمنطقة جبل السلسلة بأسوان، يرجع تاريخها لعصر الدولة الحديثة.

وقال عفيفي في هذا الصدد: "عُثر داخل هذه المقابر على بقايا هياكل عظمية ورفات حيواني، نستطيع من خلال دراستها الكشف عن مدى التقدم الطبي والرعاية الصحية خلال تلك الفترة المبكرة من تاريخ مصر، الأمر الذي سوف يقودنا إلى فهم طبيعة المنطقة وأهمية الموقع بشكل كبير".

desloratadin dubbel dos hjerteogvit.site desloratadin yan etki

fiogf49gjkf0d

"غدي نيوز"

 

أعلن الدكتور محمود عفيفي، رئيس قطاع الآثار المصرية الكشف عن 12 مقبرة جديدة بمنطقة جبل السلسلة بأسوان، يرجع تاريخها لعصر الدولة الحديثة.

 وقال عفيفي في هذا الصدد: "عُثر داخل هذه المقابر على بقايا هياكل عظمية ورفات حيواني، نستطيع من خلال دراستها الكشف عن مدى التقدم الطبي والرعاية الصحية خلال تلك الفترة المبكرة من تاريخ مصر، الأمر الذي سوف يقودنا إلى فهم طبيعة المنطقة وأهمية الموقع بشكل كبير".

كما أشار المختصون إلى أنه من خلال الدراسات الأولية للكم الهائل من الرفات والعظام البشرية التي عثر عليها داخل هذه المقابر، تبين وجود عدد من الأفراد الأصحاء، بالإضافة إلى وجود أدلة تشير إلى سوء التغذية أحيانًا وبعض الإصابات المتعلقة بكسور العظام بسبب زيادة المجهود العضلي، كما ترجح بقايا الهياكل العظمية وجود بعض السلوكيات المتعلقة بالمخاطر المهنية وطبيعة العمل.

هذا بالإضافة إلى الكشف عن بعض المآوي المنحوتة في الصخر وعدد من الأماكن التي كانت مخصصة لتربية الحيوانات.

 

 

المصدر: وكالات