اتصل بنا | من نحن
مجلة إلكترونية بيئية، ثقافية، اجتماعية، شاملة
أحدث الأخبار
"الأزرق الكبير": سلحفاة بحرية مبتورة الذراع تتحدى الإعاقة وزير الزراعة تابع مع قائد الجيش اخماد حريق في اقليم الخروب دراسة حديثة حددت النقاط الساخنة عالميا المعرضة للحروب على المياه ندوة عن مرض التدهور السريع لأشجار الزيتون إتلاف كمية من المخدرات في لبنان إطلاق مشروع الإنتاج المتكامل لتحسين القدرة التنافسية للتفاح اللبناني اليابان: 6 أشخاص قضوا نتيجة الحرارة العالية! مرسيدس تسحب 3 ملايين سيارة بسبب الانبعاثات مذكرة تفاهم بين مركز عُمان للموارد الوراثية وجامعة نزوى المسافرون جوا ينقلون الأمراض أكثر من البعوض مشروع ترميم حارات صور القديمة واعادة تأهيلها تركيا "تغتال" داروين! ضياء قبطان يوثق دلافين تستعرض مهاراتها في شمال لبنان اكتشاف مقابر أثرية عمرها 4 آلاف عام في السودان كاليفورنيا مددت إجراءات مشددة لحماية المناخ كوبا تعرض في مؤتمر دولي تجاربها في الممارسات البيئية السليمة سلطات كاليفورنيا أخلت بلدة بسبب حرائق الغابات هاشتاغ: مطلوب محاكمة فتاة سعودية لارتدائها تنورة قصيرة! توقف قلبه 40 دقيقة... وعاد للحياة! وفاة الطبيب الأشهر في اليابان والعالم عن 105 أعوام

بحث

فيس بوك

تويتر
دراسة: نقص الفيتامين "د" يرتبط بالصداع بقوة خاصة عند الرجال

شارك هذا الخبر

Monday, January 16, 2017

دراسة: نقص الفيتامين "د" يرتبط بالصداع بقوة خاصة عند الرجال

fiogf49gjkf0d

"غدي نيوز"

 

أكدت دراسة حديثة أن انخفاض مستويات فيتامين "د" يرتبط به الصداع المتكرر مشيرة إلى أن الرجال هم الأكثر عرضة للإصابة بالصداع.

وأثبتت الدراسة الحديثة وجود علاقة قوية بين نقص الفيتامين "د" والصداع، حيث أظهرت أنّ نقص هذا الفيتامين قد يؤدي إلى الإصابة بالصداع النصفي بالإضافة إلى الأورام السرطانية.

وقام المشرفون على هذه الدراسة بتحليل بيانات حوالي ألفين و600 رجل فنلندي تتراوح أعمارهم بين 42 و60 عاما، بالاعتماد على عينات من الدم وإجاباتهم على مجموعة من الأسئلة.

وتوصل الباحثون إلى أن حوالي 70% من الرجال لديهم نقص حاد في الفيتامين "د"، وأشار الباحثون إلى أن انخفاض مستويات هذا الفيتامين يشكل مصدر قلق في فنلندا ودول الشمال، لأن هذه الدول لديها مستويات قليلة من التعرض لأشعة الشمس التي يحتاجها الجسم.

ووجدت الدراسة أن الرجال الذين يعانون من الصداع المتكرر وتحدث لديهم مرة واحدة في الأسبوع على الأقل، لديهم 15.3 نانوغرام/ مل (38.3 نانومول/ ليتر) من فيتامين "د"، مقارنة بنسبة 17.6 نانوغرام/ مل (43.9 نانومول / ليتر) لدى الذين لا يعانون من الصداع المتكرر.
أما الرجال الذين يبلغون مستويات منخفضة من الفيتامين "د" ولديهم معدلات أقل من 11.6 نانوغرام/ مل (28.99 نانومول / ليتر)، فهم أكثر عرضة للصداع المتكرر مقارنة بأولئك الذين لديهم مستويات عالية، أي أكثر من 22 نانوغرام/ مل (55 نانومول/ ليتر).
 وأوضح الباحثون أن أولئك الذين يعانون من الصداع المتكرر، هم الأقل قضاء للوقت في الخارج، وهو ما يؤدي إلى تعرضهم أقل لأشعة الشمس، كما أن الأعراض التي يسببها نقص الفيتامينات من مشاكل النوم واضطرابات الجهاز العصبي وارتفاع ضغط الدم تؤدي بالضرورة إلى آلام الرأس والصداع بأشكاله.

وبحسب الدراسة يلعب الفيتامين "د" دورا هاما في تحفيز المستقبلات الحسية للخلايا المناعية في جسم الإنسان والتي تقوم بدورها بمنع نمو وانتشار الخلايا السرطانية ومسببات الصداع النصفي.

 

المصدر: الحياة