اتصل بنا | من نحن
مجلة إلكترونية بيئية، ثقافية، اجتماعية، شاملة
أحدث الأخبار
مراقبة البشر للشمبانزي دفعتها لتغيير عادات صيدها لماذا "ترتدي" اللقالق جوارب بيضاء؟ ألمانيا تصدر أوراقا نقدية بقيمة صفر يورو التحكم طويل الأمد بنسب السكر في الدم... دراسة واعدة سخِيٌّ هذا الجَمال... نَــــدِيُّ البوحِ كصلاةٍ مباركة!‎ مخاطر تعقيم المياه بالفضة على بنية الحمض النووي المغرب: محاربة تغير المناخ والاستثمار بالطاقة المتجددة بسبب موجة حر وبعد كارثة البرتغال... حرائق ضخمة في إسبانيا ناشطون أنقذوا هرة علقت في محرك سيارة انتخاب كلب رئيسا لبلدية في ولاية كنتاكي استقبال "ملكي" لزوج من الباندا في برلين "ناسا" على وشك إعلان اكتشاف مخلوقات فضائية علماء روس يحوّلون أنابيب النانو إلى مستشعرات أمونيا مخاوف أميركية من عودة سمكة الشبوط الآسيوية الغازية 92 بالمئة من سكان العالم يعانون من تلوث الهواء درب الموسيقى في محمية أرز الشوف طريقة لوقف تسرب المياه الملوثة بالإشعاعات من محطة فوكوشيما الاتحاد الأوروبي... أولوية المناخ والوحدة ماكرون: خفض انبعاثات غازات الدفيئة واجب أخلاقي رئيس الإكوادور السابق: ترامب ضرب الرقم القياسي في الحماقات

بحث

فيس بوك

تويتر
بالقيديو :تعذيب ثعلب حتى الموت ...وعلى النيابة البيئية أن تتحرك

شارك هذا الخبر

Friday, February 17, 2017

بالقيديو :تعذيب ثعلب حتى الموت ...وعلى النيابة البيئية أن تتحرك

fiogf49gjkf0d

"غدي نيوز"

 

انتقدت "جمعية Green Area الدولية" في بيان أصدرته اليوم "التعرض للحيوانات البرية وتعذيبها بأشكال تنافي الحد الأدنى من قيم أخلاقية وإنسانية"، وعرضت لفيديو وصور "توثق تعذيب ثعلب في بلدة سحمر (البقاع الغربي)، وُضع في باحة مقفلة، حيث قام كلبان بنهشه حتى الموت، فيما بدا مواطنون يلتقطون الصور دون أن يرفَّ لهم جفن، وهم يصرخون ويضحكون ويسهلون للكلاب قتله".

وجاء في البيان: "عَرضت صفحة على موقع (فيس بوك) باسم (ع. خ) من بلدة سحمر - البقاع الغربي، فيديو أثار موجة سخط وغضب شديدين، ظهرت من خلال تعليقات استنكرت هذا التصرف، بعضها لناشطين، خصوصا وأنه استخدمت الكلاب في تعذيب وقتل الثعلب، وتحسبا منا، وبعد مشاهدته والتعليقات التي تناولته، قمنا بنسخه متوقعين إزالته من قبل صاحب الصفحة أو إدارة (فيس بوك) التي تمنع عرض فيديوهات تتضمن ترويعا وتنكيلا بالحيوانات، وهذا ما حصل إذ اختفى الفيديو وأزيل عن الصفحة، ولأن الدفاع عن الحيوانات ليس ترفا كما يحلو للبعض أن يروج، فقد آثرنا إطلاع الرأي العام على ما حدث، واعتبار الفيديو بمثابة إخطار للنيابة العامة البيئية لتقوم بما يقتضيه القانون في مثل هذه الحالات".

واشار البيان إلى أن "الناشط البيئي وسيم بزيع أبلغ (جمعية Green Area الدولية) عن هذا التعدي الذي طاول ثعلبا أحمر، طالبا منا التدخل، وقام بإرسال رابط الصفحة التي عرض عليها الفيديو"، وبدورنا نستنكر "هذا الاستهتار والعبث بالحياة الطبيعية، خصوصا وأن الطريقة التي استخدمت في قتله هي مستهجنة فعلا، فإن تسليط الكلاب على الثعلب لقتله يؤدي الى تداعيات كبيرة من شأنها تحويل هذه الكلاب وان كانت مسالمة الى شرسة، بسبب تعويدها على القتل، ومن الممكن ان تعتدي لاحقا على اي حيوان اليف في محيطها اذا ما شعرت بالجوع".

وختم البيان: "إن تعذيب الحيوانات ممنوع في كافة القوانين والأعراف، وإن كل كائن يعيش في بيئتنا له دور في التوازن البيئي وانقراضه تكون له تبعات ونتائج سلبية".