اتصل بنا | من نحن
مجلة إلكترونية بيئية، ثقافية، اجتماعية، شاملة
أحدث الأخبار
"الأزرق الكبير": سلحفاة بحرية مبتورة الذراع تتحدى الإعاقة وزير الزراعة تابع مع قائد الجيش اخماد حريق في اقليم الخروب دراسة حديثة حددت النقاط الساخنة عالميا المعرضة للحروب على المياه ندوة عن مرض التدهور السريع لأشجار الزيتون إتلاف كمية من المخدرات في لبنان إطلاق مشروع الإنتاج المتكامل لتحسين القدرة التنافسية للتفاح اللبناني اليابان: 6 أشخاص قضوا نتيجة الحرارة العالية! مرسيدس تسحب 3 ملايين سيارة بسبب الانبعاثات مذكرة تفاهم بين مركز عُمان للموارد الوراثية وجامعة نزوى المسافرون جوا ينقلون الأمراض أكثر من البعوض مشروع ترميم حارات صور القديمة واعادة تأهيلها تركيا "تغتال" داروين! ضياء قبطان يوثق دلافين تستعرض مهاراتها في شمال لبنان اكتشاف مقابر أثرية عمرها 4 آلاف عام في السودان كاليفورنيا مددت إجراءات مشددة لحماية المناخ كوبا تعرض في مؤتمر دولي تجاربها في الممارسات البيئية السليمة سلطات كاليفورنيا أخلت بلدة بسبب حرائق الغابات هاشتاغ: مطلوب محاكمة فتاة سعودية لارتدائها تنورة قصيرة! توقف قلبه 40 دقيقة... وعاد للحياة! وفاة الطبيب الأشهر في اليابان والعالم عن 105 أعوام

بحث

فيس بوك

تويتر
دراسة تؤكد وجود قارة "مختفية" تحت سطح الأرض

شارك هذا الخبر

Friday, February 17, 2017

دراسة تؤكد وجود قارة "مختفية" تحت سطح الأرض

fiogf49gjkf0d

"غدي نيوز"

 

نُشرت دراسة جديدة تؤكد وجود قارة مخفية على سطح الأرض، تُسمى "زيلانديا" في منطقة المحيط الهادئ متصلة بنيوزيلندا.

ووجد فريق من الباحثين يتكون من 11 عالما، أن نيوزيلندا وكاليدونيا الجديدة تعتبران جزءا من القشرة القارية الضخمة (4.9 مليون كم مربع)، المنفصلة عن أستراليا.

وتوصلت الدراسة التي نُشرت في الجمعية الجيولوجية الأمريكية، والتي اعتمدت على تقنية خريطة الجاذبية وصور الأقمار الصناعية، إلى أن المنطقة مغمورة بنسبة 94% بالمياه، وذلك بسبب ترقق القشرة الأرضية قبل حدوث التفكك الضخم.

وقال الباحثون: "إن القيمة العلمية لاكتشاف قارة "زيلانديا" كبيرة للغاية، وقد يكون هذا الاكتشاف مفيد جدا في دراسة كيفية تفكك القشرة القارية".

وأوضح العلماء أن هذا الاكتشاف يدل على وجود قارة جيولوجية، ويلغي نظرية بقايا الجزر القارية. وكانت نتائج الدراسة بناء على خطوط مختلفة من الأدلة الجيولوجية والجيوفيزيائية، ولاسيما تلك المتراكمة على مدى العقدين الأخيرين.

وجمع الجيولوجيون بين أوروبا وآسيا في قارة عملاقة واحدة تسمى "أوراسيا"، لتكون القارة "زيلانديا" الإضافة الجديدة إلى القارات الجيولوجية الرسمية.

ويتراوح سمك قشرة، زيلانديا، بين 10 و30 كم، وهي بحجم الهند تقريبا. ويُعتقد أنها اقتُطعت من القارة القطبية الجنوبية قبل نحو 100 مليون سنة، لتنفصل عن أستراليا منذ حوالي 80 مليون سنة.

وقال الباحثون: "إن هذا الاكتشاف ليس مفاجئا ولكنه بحث تدريجي أجري منذ 10 سنوات للتأكيد على وجود قارة، زيلانديا".

 

المصدر: RT