اتصل بنا | من نحن
مجلة إلكترونية بيئية، ثقافية، اجتماعية، شاملة
أحدث الأخبار
سلاحف البحر في السعودية مهددة بالإنقراض وجهود لحمايتها إبتكار لطلاب أتراك... الحصول على الماء الساخن من الثلاجة! خطة استراتيحية للحفاظ على الأنواع المهددة في المغرب ورشة عمل وجولات تدريبية في محمية أرز الشوف وزير البيئة: قطاع إدارة النفايات من عناوين الفساد الكبرى ارتفاع منسوب مياه المحيطات بمعدلات أسرع مما كنا نعتقد المعركة في مواجهة السرطان مستمرة: نجاحات وإخفاقات هل ينجح ماكرون في إقناع ترامب الالتزام باتفاق باريس؟ الليونز كرم المدارس الكاثوليكية وكاريتاس لبنان جمعية اندية الليونزالدولية كرمت قدامى العسكريين في الجنوب "جمعية أندية الليونز الدولية" تحتفي بمئويتها الأولى وتكرم حكامها السابقين الرئيس عون لوفد الليونز: حلمي تحقيق الاستقرار والامن لبلدنا دبي تحتضن أول ناطحة سحاب دوّارة في العالم دراسة تؤكد وجود قارة "مختفية" تحت سطح الأرض العلماء يلاحظون انخفاضا كارثيا في مستويات الأوكسيجين في المحيطات العلماء يشككون في فوائد الشوكولاتة! لماذا أنوف الرجال أكبر منها عند النساء؟ بالقيديو :تعذيب ثعلب حتى الموت ...وعلى النيابة البيئية أن تتحرك معاناة السلحفاة (لاكي) ليست للمتاجرة ولا سبقا صحفيا جهاز الأشعة قد يقتلك.. وفاة سيدة تركية بسبب الـ MRI

بحث

فيس بوك

تويتر
دراسة تؤكد وجود قارة "مختفية" تحت سطح الأرض

شارك هذا الخبر

Friday, February 17, 2017

دراسة تؤكد وجود قارة "مختفية" تحت سطح الأرض

fiogf49gjkf0d

"غدي نيوز"

 

نُشرت دراسة جديدة تؤكد وجود قارة مخفية على سطح الأرض، تُسمى "زيلانديا" في منطقة المحيط الهادئ متصلة بنيوزيلندا.

ووجد فريق من الباحثين يتكون من 11 عالما، أن نيوزيلندا وكاليدونيا الجديدة تعتبران جزءا من القشرة القارية الضخمة (4.9 مليون كم مربع)، المنفصلة عن أستراليا.

وتوصلت الدراسة التي نُشرت في الجمعية الجيولوجية الأمريكية، والتي اعتمدت على تقنية خريطة الجاذبية وصور الأقمار الصناعية، إلى أن المنطقة مغمورة بنسبة 94% بالمياه، وذلك بسبب ترقق القشرة الأرضية قبل حدوث التفكك الضخم.

وقال الباحثون: "إن القيمة العلمية لاكتشاف قارة "زيلانديا" كبيرة للغاية، وقد يكون هذا الاكتشاف مفيد جدا في دراسة كيفية تفكك القشرة القارية".

وأوضح العلماء أن هذا الاكتشاف يدل على وجود قارة جيولوجية، ويلغي نظرية بقايا الجزر القارية. وكانت نتائج الدراسة بناء على خطوط مختلفة من الأدلة الجيولوجية والجيوفيزيائية، ولاسيما تلك المتراكمة على مدى العقدين الأخيرين.

وجمع الجيولوجيون بين أوروبا وآسيا في قارة عملاقة واحدة تسمى "أوراسيا"، لتكون القارة "زيلانديا" الإضافة الجديدة إلى القارات الجيولوجية الرسمية.

ويتراوح سمك قشرة، زيلانديا، بين 10 و30 كم، وهي بحجم الهند تقريبا. ويُعتقد أنها اقتُطعت من القارة القطبية الجنوبية قبل نحو 100 مليون سنة، لتنفصل عن أستراليا منذ حوالي 80 مليون سنة.

وقال الباحثون: "إن هذا الاكتشاف ليس مفاجئا ولكنه بحث تدريجي أجري منذ 10 سنوات للتأكيد على وجود قارة، زيلانديا".

 

المصدر: RT